الخميس 26 نوفمبر 2020
الرئيسية - بوابتي الدينية - انتقادات لحمزه يوسف بعد تأييده العلني لاتفاق التطبيع
انتقادات لحمزه يوسف بعد تأييده العلني لاتفاق التطبيع
انتقادات لحمزه يوسف بعد تأييده العلني لاتفاق التطبيع
الساعة 12:24 مساءً (متابعات)

قال موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، إن الباحث المسلم، المقيم في الولايات المتحدة، حمزه يوسف، يواجه موجة انتقادات واسعة، بعد تأييده العلني لاتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل، وهي الخطوة التي أدانتها قيادات دينية إسلامية في المعظم.

وأشار الموقع في تقرير إلى أن يوسف، الذي أطلق عليه لقب، "أكثر العلماء المسلمين نفوذا في العالم الغربي"، أصدر بيانا باسم "منبر نشر السلام في مجتعمات الشرق الأوسط "، أيد فيه التطبيع مع الاحتلال، وهو منتدى يقوده معلمه الموريتاني عبد الله بن بيه.



وبدأ البيان بكيل المديح لولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد ووزير الخارجية عبد الله بن زايد، وقال إن التطبيع "منع إسرائيل من بسط سيادتها على الأراضي الفلسطينية، وكان وسيلة لتعزيز السلام والاستقرار عبر العالم".

وقال الموقع: "في الوقت الذي صوّر فيه قادة الإمارات عملية التطبيع، بأنها محاولة ناجحة لمنع إسرائيل ضم مناطق في الضفة الغربية، إلا أن إسرائيل أكدت على لسان رئيس وزرائها، أنها لا تزال ملتزمة بضم أجزاء من الضفة الغربية.

 

 


آخر الأخبار