الثلاثاء 24 نوفمبر 2020
الرئيسية - ثقافة وفن - إعلامية لبنانية تعلق على طردها من الكويت
إعلامية لبنانية تعلق على طردها من الكويت
الساعة 06:22 مساءً (متابعات)

 

أكدت المذيعة اللبنانية، سازديل، أن قرار إبعادها من الكويت هو "تصفية حسابات أو قرار فردي"، مشيرة إلى أن المشكلة هي أن تطبيق القانون أصبح "انتقائيا".



واعتبرت سازديل أن ما حدث  معها هو "تصفية حسابات أو قرار فردي، والدليل على ذلك، هو سرعة الإجراء دون أي مقدمات، حتى أن القرار صدر ضدها في يوم إجازة"، وقالت إن أكثر ما يؤرقها، أنه "لم يأت لها أي نوع من الإنذار أو لفت نظر من أي جهة رسمية يستنكر ما تفعله أو حتى طريقة لبسها".

وأوضحت سازديل، أن القانون أصبح يطبق "انتقائيا"، لافتة إلى أن طريقة لبسها أو "الاستايل" الخاص بها، سار على الأغلب، قائلة: "ليس بالضروري نحكي في موضوع اللبس، نحن صرنا بعصر متطور، ولا نزايد على هذا الموضوع"،

وشددت على أنه على مدار العشر سنوات لها في الكويت، لم يتوجه القائمون على الاتجاهات والسياسات في البلد، بأي انتقادات في هذا الأمر، و"هذا يعني أنه لم تكن هناك مشكلة في طريقة اللبس، وإلا لكانت قد تعرضت للمساءلة منذ فترة".

وأضافت: "أنا الحمد لله إنسانة ناجحة، ومشاريعي سوف تستمر، وقريبا عندي انتشار آخر".

 


آخر الأخبار