الخميس 26 نوفمبر 2020
الرئيسية - طب وصحة - هل يمكن أن تؤثر البرودة على مرضى ضغط الدم؟
هل يمكن أن تؤثر البرودة على مرضى ضغط الدم؟
الساعة 09:06 مساءً

عادةً ما يرتفع ضغط الدم في الشتاء وينخفض في الصيف. وسبب ذلك أن انخفاض درجات الحرارة يؤدي إلى تضيق الأوعية الدموية، الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، حيث يحتاج الجسم لضغط إضافي لدفع الدم عبر الأوعية والشرايين المتضيقة.

وبالإضافة إلى برودة الجو، ربما يتأثر ضغط الدم أيضًا بالتغير المفاجئ في أنماط الطقس، مثل الجبهات الهوائية أو العواصف. وربما يتجاوب جسمك — وأوعيتك الدموية — مع التغيرات المفاجئة في الرطوبة، أو الضغط الجوي، أو التغييم، أو الرياح بدرجة تتشابه كثيرًا مع تجاوبه مع البرودة. وتشيع تلك التغيرات في ضغط الدم والمرتبطة بالطقس بدرجة أكبر لدى الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا أو أكثر.



وتشمل الأسبابُ الموسمية الأخرى لارتفاع ضغط الدم زيادةَ الوزن وقلة النشاط البدني، وتشيع تلك العوامل في فصل الشتاء. فإذا كنت مصابًا بارتفاع ضغط الدم بالفعل، استمر في رصد قياسات ضغط الدم لديك مع تغير الفصول وناقش ذلك مع طبيبك.

ربما ينصحك الطبيب بتغيير جرعة دواء ضغط الدم أو استبداله بدواء آخر. تجنب إحداث أي تغييرات في الأدوية التي تتناولها دون استشارة الطبيب.


آخر الأخبار