الاثنين 21 سبتمبر 2020
الرئيسية - أخبار اليمن - 100 قتيل في سيول الأمطار باليمن خلال اسبوع
100 قتيل في سيول الأمطار باليمن خلال اسبوع
الساعة 07:35 صباحاً (متابعات)

قدرت مصادر يمنية رسمية ومحلية ارتفاع عدد ضحايا السيول والأمطار إلى نحو 100 شخص خلال أسبوع في محافظات مأرب وصنعاء وريمة وإب وعمران والحديدة، في وقت تسعى فيه الحكومة الشرعية إلى تكثيف عمليات الإغاثة والإيواء بالتزامن مع تجاهل الحوثيين لحجم الكارثة في مناطق سيطرتها.

كما قدرت منظمات دولية تضرر أكثر من 30 ألف أسرة بسبب السيول التي ضربت مخيمات النزوح والأكواخ المبنية من القش بخاصة في محافظتي الحديدة وحجة.



وعلى وقع هذه الخسائر في الأرواح والممتلكات، قال برنامج الغذاء الدولي في بيان على «فيسبوك» إن «آلاف الأسر في مناطق عديدة من اليمن تضررت نظراً للأمطار الغزيرة والسيول المتدفقة التي دمرت العديد من المنازل، وسُبل المعيشة».

وأشار البرنامج إلى أن «العديد من الأسر النازحة بسبب الصراع والتي تعيش في مأوى مؤقت، اضطرت للنزوح مجدداً بسبب السيول». مؤكدا أنه «يعمل بالتنسيق الوثيق مع المجتمع الإنساني لضمان سرعة حصول الأسر المتضررة على الدعم الذي تحتاج إليه».

وأوضح أنه «قام بتوزيع الحصص الغذائية للاستجابة الفورية للأسر في مأرب وسيتم الوصول لمناطق إضافية في الأيام المقبلة، ويتم إعطاء الأولوية في توزيع المساعدات الغذائية للمناطق الأكثر تضرراً من السيول».

وأبدى البرنامج الأممي «استعداده للاستجابة الطارئة ومتابعة الوضع عن كثب، خصوصاً في ظل توقع هطول المزيد من الإمطار».

ولقي تجاهل الحوثيين للمأساة سخطا واسعا بين أوساط السكان والناشطين.

وبث الناشطون بمن فيهم الموالون للجماعة الحوثية صورا أظهرت حجم الدمار التي تسببت به السيول في الشوارع الرئيسية والأحياء، في الوقت الذي تواصل فيه الجماعة الاستعداد لحشد السكان اليوم (السبت) في تظاهرات بأنحاء متفرقة من العاصمة لإحياء ما تسميه «يوم الولاية».

 


آخر الأخبار