الثلاثاء 11 أغسطس 2020
الرئيسية - أخبار بوابتي - التوصل إلى صفقة لإفراغ قنبلة صافر النفطية- تفاصيل
التوصل إلى صفقة لإفراغ قنبلة صافر النفطية- تفاصيل
الساعة 02:25 صباحاً (سبوتنيك)


 

أعلن مصدر برلماني يمني، اليوم، أنه تم التوصل إلى اتفاق لصيانة الناقلة النفطية صافر الراسية قبالة ميناء رأس عيسى في محافظة الحديدة غربي اليمن، قبل موعد جلسة مجلس الأمن الدولي الخاصة بمناقشة وضعها بطلب من الحكومة اليمنية، الأربعاء المقبل.



ونقلت وكالة  "سبوتنيك" الروسية عن المصدر البرلماني قوله إن الأمم المتحدة توصلت إلى تفاهم مع الحوثيين من أجل السماح بوصول بعثة فنية أممية إلى الناقلة "صافر" لإجراء تقييم لوضعها وتحديد الإصلاحات اللازمة لإفراغ الكميات المخزنة فيها منذ نحو 5 أعوام، بصورة عاجلة تفادياً لحدوث أي تسرب منها.

وذكر أن التفاهم الذي جاء بعد موافقة الحوثيين على وصول الفريق الفني إلى "صافر"، يتضمن توزيع عائدات الكميات المخزنة في الناقلة والبالغة 1.14 مليون برميل من خام مارب الخفيف، بين الجماعة والحكومة اليمنية.

وكان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، أتهم مليشيا الحوثي بمنع فريق فني للأمم المتحدة من إجراء أعمال الفحص والصيانة للناقلة صافر، والتي تحوي أكثر من مليون برميل من نفط مأرب الخفيف، واشتراطها الحصول على ضمانات تمكنها من العائدات المقدرة بـ 80 مليون دولار. وحذر الإرياني، من أن حدوث أي تسرب نفطي من الناقلة صافر سيؤدي إلى كارثة بيئية قد تمتد إلى السعودية وإريتريا والسودان ومصر.

وأكدت الحكومة اليمنية الشرعية، السبت، أن مجلس الأمن الدولي سيعقد الأربعاء المقبل، جلسة خاصة لبحث أزمة "خزان صافر" ، والذي ترفض ميليشيا الحوثي الانقلابية السماح للأمم المتحدة بصيانته المتوقفة منذ خمسة أعوام ويهدد بأكبر كارثة بيئية في العالم.

 


آخر الأخبار