الأحد 31 مايو 2020
الرئيسية - عربية ودولية - جنود التحالف الدولي يغادرون العراق بسبب كورونا.. والصدر: الفيروس رسائل السماء
جنود التحالف الدولي يغادرون العراق بسبب كورونا.. والصدر: الفيروس رسائل السماء
الساعة 01:38 مساءً (متابعات)

أعلن المتحدث باسم التحالف الدولي في العراق الكولونيل مايلز كيغنز، اليوم الخميس، عن مغادرة المئات من الجنود والمدربين العراق بشكل مؤقت بسبب فيروس كورونا المستجد.

 



وقال كيغنز، في تغريدة له، إن ”تواجد بعثات التحالف الدولي في العراق يأتي بدعوة رسمية من الحكومة العراقية لهزيمة فلول داعش فقط ”.

 

وأوضح أن ”قيادة قوات التحالف تسلم مقراتها في داخل القواعد العراقية إلى وزارة الدفاع العراقية، وكذلك المئات من جنود المدربين يغادرون مؤقتا من أجل سلامتهم من فيروس كورونا المستجد“.

 

 

من جهته، قال المحلل الأمني والعسكري العراقي محمد التميمي، لـ ”إرم نيوز“، إن ”هذا الانسحاب، رغم أنه مؤقت، لكنه سيكون له تأثير سلبي على عمليات محاربة الإرهاب، خصوصا ان العراق سيفقد خبرات هذا التحالف، خصوصا فيما يتعلق بالضربات الجوية أو تقديم المعلومات الاستخباراتية“.

 

وأشار التميمي إلى أن ”هذا الانسحاب، ربما يعطي مسحة لخلايا تنظيم داعش، بشن هجمات في عدد من المدن العراقية، ولهذا على القوات الأمنية العراقية، تكثيف جهدها الاستخباراتي لمنع أي هجمات قد يشنها داعش، خصوصا مع الظرف الصحي الذي يمر به العراق“.

 

وينتشر نحو 5 آلاف جندي أمريكي في قواعد عسكرية في أرجاء العراق، ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش المتطرف.

 

رسائل سماوية

 

في الإطار ذاته، قال زعيم التيار الصدري في العراق، رجل الدين الشيعي البارز مقتدى الصدر، اليوم الخميس، إن انتشار فيروس كورونا المستجد، رسائل سماوية لإيقاف الحرب في سوريا واليمن وليبيا.

 

وأوضح الصدر في تغريدة له ”الرسالة الأولى التي نستطيع أن نفهمها من الوباء هي: أيها المسلمون العرب، كفاكم حربا في سوريا وفي اليمن وفي ليبيا، وفي غيرها“.

 

 

وأضاف زعيم التيار الصدري في تغريدته: ”إنكم إن تراحمتم فقد يرحمكم الله إن لم يفت الأوان.. ولاتَ حينَ مَندم“.

 

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات، بما فيها الصلوات الجماعية.


آخر الأخبار