الجمعة 10 يوليو 2020
الرئيسية - أخبار بوابتي - تضامن مع كاتبة بعد تجريدها من جائزة لدعمها مقاطعة إسرائيل
تضامن مع كاتبة بعد تجريدها من جائزة لدعمها مقاطعة إسرائيل
الساعة 02:52 مساءً (صُحف)

تضامن العديد من كبار الكتاب مع الروائية البريطانية-الباكستانية كاميلا شمسي، بعد تجريدها من جائزة أدبية ألمانية؛ لدعمها مقاطعة إسرائيل.

 



ودافع مئات الكتاب البارزين عن الكاتبة البريطانية الباكستانية، بعد أن ألغت مدينة دورتموند الألمانية قرارا بتسليمها جائزة "نيللي ساسكس" الأدبية؛ بسبب دعمها لحركة المقاطعة لإسرائيل (بي دي إس).


وأعلن كتاب كبار، من بينهم الروائية الهندية أرونداتي روي، والفيلسوف الأمريكي نعوم تشومسكي، عن استنكارهم "وجود جائزة تقوِّض مناصرة حقوق الإنسان".

 

وقبل أيام، ألغت مدينة دورتموند الألمانية قرارا بتسليم جائزة نيللي ساكس للأدبية للروائية البريطانية الباكستانية كاميلا شمسي؛ بسبب دعمها حركة المقاطعة لإسرائيل (بي دي أس).

 

وأُعلن قبل أن شمسي فازت بالجائزة التي سميت على اسم شاعرة يهودية حائزة على جائزة نوبل، والتي تم تنظيمها وتمويلها من قبل مدينة دورتموند يوم 10 سبتمبر/ أيلول الجاري، قبل أن يصدر منظمو الجائزة بيانا، قالوا فيه إن هيئة المحلفين نقضت قرارها بتكريم شمسي، وإن جائزة 2019 لن تُسلّم لأي مؤلف، وسيتم الإعلان عن الفائز التالي في العام 2021.


وقالت لجنة تحكيم الجائزة إن دعم شمسي للحركة، التي تطالب بمقاطعة إسرائيل بسبب ممارساتها في حق الفلسطينيين، "يتعارض مع قيم المصالحة".


ويأتي قرار سحب الجائزة من شمسي بعد قرار ألمانيا اعتبار "حركة المقاطعة لإسرائيل" حركة معادية للسامية، في مايو/ أيار الماضي.


آخر الأخبار