الاثنين 23 سبتمبر 2019
الرئيسية - أخبار اليمن - من اليمن إلى أفغانستان.. استراتيجية قطرية لدعم الإرهاب
من اليمن إلى أفغانستان.. استراتيجية قطرية لدعم الإرهاب
الساعة 01:49 صباحاً (متابعات)

أضحت استراتيجية «تنظيم الحمدين» لدعم جماعات الإرهاب والتخريب حول العالم واضحة جلية، في مسعى لتحقيق مصالحه الخاصة على حساب أمن الدول واستقرارها.

 



هكذا تورط النظام القطري في ميادين الصراع وساحات القتال بدءاً من اليمن ووصولاً إلى أفغانستان، مروراً بالقارة السمراء وعواصم عربية عدة.

 

«عصابات الدوحة» وفي ظل تبنيها هذه السياسة التي تعتمد على الجماعات الإرهابية والتنظيمات التخريبية، تدعم مليشيات الحوثي الإرهابية في اليمن لتنفيذ المجازر ضد المدنيين وإجبارهم على القتال في صفوفها، ومحاولة إلصاق التهم بقوات التحالف العربي لدعم الشرعية والجيش اليمني.

 

وفي أفغانستان، ينفذ النظام القطري سيناريو التخريب عبر حركة «طالبان»، كما يفعل في الصومال بتقديم الدعم لحركة الشباب وغيرها من التنظيمات المتطرفة.

 

هذه الأدوات التخريبية التي يدعمها النظام القطري في اليمن وأفغانستان على حد سواء، يحاول من خلالها تغيير ملامح خريطة السياسة الإقليمية والمحلية، عبر طرح طالبان كذراع سياسي يجب أن يشارك في الحكومة الأفغانية، وكذلك الحوثي في اليمن.

 

النظام القطري ومن خلال تمسكه بمهذا النهج، يُبدد خزانة قطر المالية ويستنزفها في تمويل الإرهاب، بدلاً من بناء مستقبل آمن لابناء قطر!

 

المصدر: عكاظ


آخر الأخبار