الأحد 18 أغسطس 2019
الرئيسية - بوابتي الدينية - الرئاسة الفلسطينية تدين عمليات الهدم في "الحمص"
الرئاسة الفلسطينية تدين عمليات الهدم في "الحمص"
الساعة 12:38 صباحاً (متابعات )

ادانت الرئاسة الفلسطينية عمليات الهدم، التي قامت بها قوات الاحتلال الإسرائيلي في حي واد الحمص في صور باهر جنوب شرق القدس المحتلة.

وقالت الرئاسة في بيان نشرته وكالة الانباء الفلسطينية(وفا)” ان الرئيس محمود عباس يجري اتصالات مع مختلف الاطراف ذات العلاقة لوقف هذه المجزرة الاسرائيلية”.



ودعا البيان المجتمع الدولي الى التدخل الفوري لوقف هذا العدوان بحق الشعب الفلسطيني وارضه ومقدساته.

وحملت الرئاسة الحكومة الإسرائيلية، المسؤولية الكاملة عن هذا التصعيد الخطير ضد الشعب الفلسطيني الاعزل.

من جانبه استنكر مجلس الوزراء الفلسطيني جريمة الحرب التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي، بحق أبناء الشعب الفلسطيني في واد الحمص بمدينة القدس المحتلة، مطالبا المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية والحقوقية بالتصدي للتهجير القسري الذي ينفذ بدعم مطلق من الإدارة الأمريكية.

وقال رئيس الوزراء محمد اشتيه” إن عمليات هدم المباني السكينة في واد الحمص انتهاكا للقانون الدولي والإنساني”.

وأضاف “أن معظم هذه المباني التي هدمت والمهددة بالهدم تقع ضمن المناطق المصنفة “أ” و”ب”، والاحتلال بهذا ألغى تصنيفات المناطق، ومن جانبنا أيضا لن نتعامل مع هذه التقسيمات الإسرائيلية لمناطقنا الفلسطينية، بعد أن فرض واقعا مخالفا للقانون الدولي والاتفاقيات الموقعة بشكل أحادي”.

وكان عدد من الفلسطينيين من سكان حي واد الحمص، أصيبوا جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي عليهم بالضرب ورشهم بالغاز الحارق على الوجه خلال عمليات الهدم المتواصلة في المنطقة، إضافة إلى اطلاق قنابل صوتية حارقة وغازية سامة ورصاص مطاطي عليهم لإبعادهم عن المنطقة.
 


آخر الأخبار