الثلاثاء 21 مايو 2019
الرئيسية - أخبار بوابتي - لماذا يضع اليهود "قبعات" على رؤوسهم.. هذا هو السر!
لماذا يضع اليهود "قبعات" على رؤوسهم.. هذا هو السر!
الساعة 05:44 مساءً (متابعات)

قبعة اليهود هي: عبارة عن طاقية أو غطاء للرأس تكون على شكل مستدير وبحجم صغير، وتعرف في اللغة العبرية باسم (כִּפָּה أو כִּיפָּה)، وجمع “كيباه” هو “كيبوات” ما يقابله باللغة العبرية (כִּפוֹת أو כִּיפּוֹת)، كما يطلق عليها أيضا اسم “اليارمولكه”.

 



يعتبر ارتداء الكيباه من الفرائض الرئيسية في الديانة اليهودية، حيث يتم ارتداؤها حسب معتقداتهم (توقيرا للرب)، ويمنع بذلك حتى ذكر الله فقط دون تغطية الرأس بهذه القبعة.

 

 

ويرتدي اليهود للقلعة إلزاميا خلال ممارسة أيا من الطقوس الخاصة بالدين اليهودي، لكن عدا ذلك لا يلزم اليهودي بارتداء الكيباه، مع أن فئة اليهود المتشددين يقدسون هذا الفعل ويواظبون على ارتداء هذه القبعة ويعتبرونها من الفرائض الأساسية والواجبة في شريعتهم.

 

اختلفت أشكال وألوان القبعات الصغيرة الخاصة باليهود مع مرور الوقت، حيث أصبحنا نرى انتشار القبعة السوداء بينهم أكثر من غيرها، ونرى أيضا بعضا من اليهود يرتدون قبعات تم حياكتها بأشكال وألوان متنوعة، ويقال أن اختلاف هذه القبعات نتج من اختلاف التوجهات وأيضا الأصول، حيث تكون قبعات اليهود المعروفين في اللغة العبرية باسم “حارديم” ذات لون موحد هو اللون الأسود.

 

ويرتدي هذه القبعات أيضا اليهود من الأصول الشرقية، في حين يرتدي اليهود المتطرفين والتابعين لمختلف الاتجاهات الصهيونية قبعات متنوعة الألوان ومحاكة.

 


آخر الأخبار