الاثنين 18 نوفمبر 2019
الرئيسية - صحافة - فايننشال تايمز: "كابوس" يهدد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي
فايننشال تايمز: "كابوس" يهدد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي
_104799147_75fced09-c0ab-4e58-aaeb-c5381190ca3e
الساعة 10:44 صباحاً
نشرت صحيفة فايننشال تايمز مقالاً لمارتن وولف حول احتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون التوصل إلى اتفاق، وصف فيه هذا السيناريو بأنه "كابوس". وقال كاتب المقال إن بريطانيا والاتحاد الأوروبي يتجهان ببطء نحو "بريكست بلا اتفاق"، مضيفاً أن نجاة رئيسة الوزراء تيريزا ماي من سحب الثقة منها في التصويت الذي أجري بحزب المحافظين، لا يغير هذه الحقيقة. وحذر من أن هذه النتيجة ستكون بمثابة "كارثة" لبريطانيا، كما أنها ستكون سيئة لباقي دول الاتحاد الأوروبي. وأضاف أن "الوقت بدأ ينفد"، مشيراً إلى أنه على بريطانيا والاتحاد الأوروبي العمل على إعادة التفكير بسرعة. وتابع بالقول إن رئيسة الوزراء البريطانية لا تزال في منصبها، لكن ليس لديها أي سلطة، فالمعارضة في حزبها (وفي الحزب الديمقراطي الوحدوي) تحول دون تمرير اتفاق بريكست من دون دعم المعارضة أو حدوث انقسام كبير في حزبها. وأشار إلى أن هذا الانقسام يجب أن يكون كبيراً بما يكفي لتمرير الاتفاق، مضيفاً أن ماي قد تتفق مع حزب العمال على الانضمام إلى المنطقة الاقتصادية الأوروبية أو تدعو إلى إجراء استفتاء آخر. وأردف أن هذه الخيارات أفضل من عدم التوصل إلى اتفاق، وأوضح "في الحقيقة نتجه إلى الخروج من الاتحاد الأوروبي من دون التوصل إلى اتفاق، وهذا يعد ضرباً من الجنون". وختم بالقول إن تداعيات عدم إبرام اتفاق بشأن مغادرة الاتحاد ستكون باهظة اقتصاديا وسياسيا، محذرا من "حالة الفوضى" التي ستصيب الملايين من مواطني الاتحاد الأوروبي في بريطانيا والبريطانيين في دول الاتحاد، وكذلك التعاملات مع الشركات والتعاون في المجالات الحيوية مثل الشرطة ومكافحة الارهاب.

آخر الأخبار