بعد حديثه عن المساجد بالسعودية .. إيقاف “السحيمي” وإحالته للتحقيق

0 30

 

أحالت وزارة الثقافة والإعلام السعودي الكاتب محمد السحيمي للتحقيق بعد أن أثار موجة غضب عارمة في المملكة بسبب دعوته لتقليل عدد المساجد في البلاد وانتقاده صوت الأذان.

وقالت الوزارة مساء اليوم الإثنين بحسابها على موقع “تويتر” إنها أوقفت الكاتب السحيمي وأحالته للتحقيق أمام لجنة النظر في ضبط المخالفات الإعلامية في وزارة الثقافة والإعلام.

وكانت صحيفة “سبق” المقربة من وزارة الداخلية، قالت في وقت سابق أن مصادر مطلعة أبلغتها بـ “اتخاذ الجهات المختصة إجراءاتها بحق الكاتب محمد السحيمي حيث تم إحالته للتحقيق بالجهات العدلية المختصة ومنعه من الكتابة والظهور الإعلامي”.

وبدأ الجدل حول أصوات مكبرات الصوت في مساجد البلاد مساء الأحد، عندما بثت قناة “إم بي سي” السعودية مقطع فيديو قديم لمفتي المملكة الأسبق محمد بن صالح العثيمين يقول فيه إن تشغيل مكبرات الصوت في المساجد يزعج سكان البيوت المجاورة.

واستضافت القناة الكاتب السحيمي للتعليق على الفيديو ليبدأ بانتقاد المسؤولين عن مساجد البلاد ويتهمهم بمخالفة قوانين الدولة التي تنص على إغلاق مكبرات الصوت وقت الصلاة، قبل أن ينفعل في اللقاء ويطالب بتقليص عدد المساجد.

وكان السحيمي يقول إن ما يجري تجاوز ممن أسماهم تيار الصحوة لفتاوى علماء الدين في المملكة واتباع نهج متشدد، قبل أن يقول إن أصوات الآذان المتداخلة من المساجد القريبة من بعضها البعض تثير الرعب.

وتحول موقع “تويتر” الذي يجمع ملايين السعوديين، لساحة انتقاد وهجوم كبيرة ضد السحيمي من خلال التغريد في الوسم “#السحيمي_يطالب_باغلاق_المساجد”.

اترك رد